روايات عالمية

الهاربة سلسلة فارس الأندلس

اسم الكتاب:

الهاربة سلسلة فارس الأندلس

اسم المؤلف:

د نبيل فاروق

نوع الملف:

رواية – pdf

حجم الكتاب: 7.28 ميجابايت
التصنيف:

روايات جيب

عدد التحميلات: 34

تحميل وقراءة رواية الهاربة سلسلة فارس الأندلس تأليف د نبيل فاروق بصيغة pdf مجانا بروابط مباشرة وأسماء عربية ضمن تصنيف روايات جيب. كتب pdf أفضل وأكبر مكتبة تحميل وقراءة كتب إلكترونية عربية مجانا.

وصف رواية الهاربة سلسلة فارس الأندلس:


رواية الهاربة سلسلة فارس الأندلس pdf تأليف د. نبيل فاروق.. بين يدي القارئ العدد الخامس من سلسلة فارس الأندلس، للمؤلف والأديب الكبير د. نبيل فاروق، وهي سلسلة تاريخية مفعمة بروح المغامرات والإثارة والتشويق ولكن في بيئة إسلامية وعربية خالصة، فالأحداث كلها تدور في الأندلس، تلك الحضارة الإسلامية التي بلغت ذروة المجد والتقدم ثم غربت شمسها ولم يبق منها إلا الآثار بين كتب التاريخ والأدب، وشخصيات السلسلة، هم: فارس، بطل السلسلة، مهاب، وهو معلم السلاح. فهد، وهو رجل أسود يظهر فجأة ويختفي فجأة تمامًا كما يوحي اسمه، وأخيرًا: الشيخ، وزير دولة الأندلس السابق.. وتشتعل مغامراتهم في محاولة لاستعادة مجد الأندلس الضائع والحفاظ على ما بقي من الحضارة، والتصدي لمحاولات الأعداء.. إذن هي إحدى أعمال المغامرات للكاتب د. نبيل فاروق، مثل سلسلة رجل المستحيل، ولكن هنا تتحول الدروع والأسلحة المتقدمة إلى رماح وخيول وسيوف.

في هذا العدد من سلسلة فارس الأندلس، تنقلب الأحداث رأسًا على عقب.. بدأ الأمر عندما استطاعت “غالا” أن تهرب من قشتالة، وقادتها الدروب بالقرب من معسكر فارس بعدما عزم القشتاليون أن يقتلوها لأنها تحمل الكثير من المعلومات الخطيرة عنهم وعن خططهم، وأبرز ما وصلت إليه هو خطة الهجوم على غرناطة.. ومن هنا تحتم عليهم القضاء عليها حتى يضمنوا أن هذه المعلومات لن يتم تسريبها.. ولكنها هربت. والآن هي على وشك البوح بكل شيء لفارس وأصحابه. ترى من هي غالا وكيف حصلت على هذه المعلومات وما هي الخطة التي يحضر لها القشتاليون؟ اقرأ العدد واكتشف بنفسك.

“شحب وجهها وانكمشت في موضعها وأدارت عينيها إلى فارس، وكأنها تستنجد به، ولكن فارس قال في صرامة: إننا ننتظر التفسير.
ارتجفت شفتاها، وهمّت بقول شيء ما، ولكن فهد ظهر في اللحظة نفسها، وأشار إشارة ما إلى مهاب، فانعقد حاجبا الأخير وهو يتمتم: اللعنة.. لقد محو كل آثارهم
قالت غالا في توتر شديد: صدقوني لقد اتجهوا نحو الغرب.. الشمال الغربي بالتحديد.
التفت إليها مهاب في حدة وهو يقول: ولكنك لم تمنحينا التفسير بعد.. لماذا جاء القشتاليون إلى هنا؟
عادت تنكمش قائلة: إنهم يطاردونني
قال فارس: وهل يبذلون كل هذه المخاطر من أجل استعادتك فحسب؟
ارتجف صوتها وهي تقول: ربما فأنا أعلم الكثير.. الكثير جدًا.
سألها مهاب في غلظة: وما الذي تعلمينه بالضبط؟
خفت صوتها وارتجفت شفتاها بشدة، وهي تقول: الخطة.. خطة الهجوم على غرناطة.. ثم توالت المفاجآت كالسيل”

نبذة عن المؤلف: غير متوفر وصف … جارى العمل على توفيره.

مشاهدة وتحميل الكتاب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى