روايات جيب

ضربة العصر سلسلة سيف العدالة

اسم الكتاب:

ضربة العصر سلسلة سيف العدالة

اسم المؤلف:

د نبيل فاروق

نوع الملف:

رواية – pdf

حجم الكتاب: 4.79 ميجابايت
التصنيف:

روايات جيب

عدد التحميلات: 107

تحميل وقراءة رواية ضربة العصر سلسلة سيف العدالة تأليف د نبيل فاروق بصيغة pdf مجانا بروابط مباشرة وأسماء عربية ضمن تصنيف روايات جيب. كتب pdf أفضل وأكبر مكتبة تحميل وقراءة كتب إلكترونية عربية مجانا.

وصف رواية ضربة العصر سلسلة سيف العدالة:


رواية ضربة العصر سلسلة سيف العدالة pdf تأليف د. نبيل فاروق.. بين يدي القارئ العدد السادس من سلسلة سيف العدالة، وهي من أقصر السلاسل الأدبية التي قدمها الأديب الكبير الدكتور نبيل فاروق، وكما عودنا دائمًا في كل أعماله، فالسلسلة مليئة بالتشويق والمغامرة والإثارة، وبطل السلسلة: سيف، وهو أحد أبرز الشخصيات التي رسمها وقدمها المؤلف، وهو شرطي قادم من المستقبل، وكان مجيئة هو أفضل صدفة حظى بها زماننا المعاصر، حيث كان يطارد أحد المجرمين الماكرين، ولكن أثناء المطاردة تعثر بتجربة زمنية نقلته إلى زمننا الحالي، فجاء مدججًا بكل أدواته وأسلحته التي تعتبر بالنسبة لنا فائقة التطور ولا مثيل لها، وبعد أن حاول كثيرًا أن يعود إلى زمنه المستقبلي وعجز عن ذلك، قرر البقاء هنا ليمارس نفس الدور.. وهو والتصدي للشر وتحقيق العدالة.

في هذا العدد السادس من سلسلة سيف العدالة تنقلب الأمور رأسًا على عقب؛ حيث تم السيطرة على سيف واستطاعت إحدى عصابات المافيا أن تقبض عليه أخيرًا، ويبدو أن الرحلة اقتربت من الانتهاء، حيث وصل سيجا إلى مخطط ماكر لمحو سيف تمامًا من المجرى الزمني، أي أنه يحاول تغيير التاريخ كليًّا حيث لن يصبح لسيف أي أثر ولا وجود في الماضي ولا الحاضر أو المستقبل.. كيف ينجو سيف من هذه المحاولة الخطيرة؟ وهل ينتصر في المعركة من جديد؟ أم أنه يتلقى ضربة العصر؟ اقرأ العدد واكتشف الأحداث بنفسك.

“الكمبيوتر المستقبلي الخاص بي يدرس الآن تلك الصورة ثلاثية الأبعاد التي صنعناها لوجهه، قبل أن يرتدي زيه الأمني، وتلك الخوذة الحيوية المنيعة، وفي أية لحظة ستكون لدينا كافة التفاصيل عنه، من خلال قاعدة البيانات المستقبلية الحيوية.. كافة التفاصيل عن تاريخه ومؤهلاته وكفاءاته وتدريباته، والأهم أن تصبح لدينا كل البيانات الخاصة بوالديه في هذا الزمن
ثم استدار إلى الجنرال هيل، مستطردًا بابتسامة مخيفة: وهنا يأتي الدور الذي يعشقه زميلي الجنرال هيل.
التمعت عينا هيل، وهو يلوح بقبضته، قائلًا: سأسقحهما سحقًا، وأمحو وجوده عبر الزمان والمكان.

نبذة عن المؤلف: غير متوفر وصف … جارى العمل على توفيره.

مشاهدة وتحميل الكتاب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى